أنت هنا

وكالة عمادة البحث العلمي للأقسام النسائية

كلمة وكيلة العمادة:

يطيب لي أن أرحب بكم في موقع وكالة عمادة البحث العلمي للأقسام النسائية في جامعة الملك سعود، والذي نسعى من خلاله إلى تقديم الخدمات البحثية للباحثات في سبيل الإرتقاء بالمستوى البحثي ، والنشر العلمي المتميز في مختلف المجالات العلمية كما ونوعا، وذلك تحقيقا لرسالة الجامعة في "إنتاج بحوث إبداعية تخدم المجتمع وتسهم في بناء اقتصاد المعرفة." 

ومن هذا المنطلق وبتوفيق من الله ثم بدعم مستمر من إدارة الجامعة، حرصت عمادة البحث العلمي على إطلاق العديد من البرامج والخدمات البحثية لتعزيز البحث العلمي. فأطلقت مجموعة من البرامج لدعم العمل البحثي المشترك في التخصصات البينية، كبرنامج "المجموعات البحثية" وبرنامج "المجموعات البحثية الدولية ذات الاستشهاد العالي "وبرنامج "كراسي البحث." هذا بالإضافة إلى برامج أخرى تقدم الدعم للباحثات وعضوات هيئة التدريس الجدد كبرنامج "منح أبحاث أعضاء هيئة التدريس الجدد (رائد)" و برنامج "دعم تأليف كتاب." وقد حرصت العمادة على دعم البحث والنشر العلمي في الكليات من خلال إطلاق برنامج "دعم مراكز البحوث في الكليات" والذي يتم فيه دعم عضوات هيئة التدريس وطالبات الدراسات العليا في جميع الكليات النسائية في المدينة الجامعية للطالبات من خلال كل من مركز بحوث الدراسات العلمية والطبية ومركز بحوث الدراسات الإنسانية. كما كان لطلبة البكالوريوس حظا ونصيبا من هذا الدعم، إذ حرصت العمادة على تعزيز ثقافة البحث العلمي لدى طلبة البكالوريوس وتحفيزهم للمشاركة في النشاط البحثي بالجامعة تحت إشراف أعضاء هيئة التدريس فيها من خلال إطلاق برنامج "دعم أبحاث طلبة البكالوريوس."

و تحقيقا لأهداف العمادة في الإرتقاء بالمستوى البحثي وتعزيز النشر العلمي في المجلات العلمية المرموقة، بادرت العمادة بتقديم العديد من المبادرات المساندة لمنظومة البحث العلمي. حيث تم إنشاء "وحدة مساندة وخدمات الباحثين" والتي تعنى بقسمها في المدينة الجامعية للطالبات بتقديم الإستشارات البحثية والإحصائية والخدمات للباحثات، كخدمة التدقيق اللغوي وكشف مستوى الإقتباس البحثي وخدمة النشر العلمي وما شابهه. هذا بالإضافة إلى إطلاق "نظام قاعدة الإنتاج العلمي" وذلك لتوثيق مخرجات البحوث العلمية لمنسوبي الجامعة من أوراق علمية منشورة وكتب ورسائل علمية وبراءات اختراع. كما عنيت العمادة بتخصيص جائزة سنوية تطلقها الجامعة بإسم "جائزة الملك سعود للتميز العلمي" في ثمان فئات، وذلك بهدف تشجيع الباحثين وتحفيزهم على مزيد من التميز والإبداع والتنافس العلمي. ولم يفت العمادة الحرص على تطبيق المعايير والضوابط الأخلاقية على جميع البحوث  وذلك من خلال تشكيل "لجنة أخلاقيات البحث العلمي" والتي تعنى بهذا الشأن إضافة للتقييم الدوري والرقابة على اللجان الفرعية بالكليات. 

وأخيراً فإنه لمن دواعي سروري أن أدعوكم جميعاً للإنضمام إلينا وأن تقضوا وقتاً ممتعاً في تصفح موقعنا لتتعرفوا على ما يمكن أن تقدمه لكم عمادة البحث العلمي ممثلة في وكالة عمادة البحث العلمي للأقسام النسائية من البرامج والخدمات البحثية والتمويلية للباحثات في جامعة الملك سعود.

       وكيلة عمادة البحث العلمي للأقسام النسائية

                                                                                                       د. عبير بنت عبدالمعطي المصري

aelmasri@ksu.edu.sa